مُصحـف قطـر
الأخـبـار

يصرف ريعها على المصرف الوقفي للبر والتقوى محسنة توقف فيلا في منطقة الريان القديم

05/06/2018
استقبلت الإدارة العامة للأوقاف المزيد من الأوقاف العقارية للمحسنين ومن آخر هذه الأوقاف وقف عقاري هو عبارة عن فيلا سكنية تضم بركة سباحة وساحة سماوية بمنطقة الريان القديم، جاء ذلك في تصريح للسيد عبدالله بن محمد المير رئيس قسم الاستثمار بالإدارة العامة للأوقاف بوزارة الأوقاف والشؤون الإسلامية. وأضاف أن الواقفة الكريمة جعلت ريع وقفها المتميز لصالح المصرف الوقفي للبر والتقوى، وأشاد السيد عبد الله المير بالوعي والثقافة الوقفية العالية التي تتمتع بها المحسنة الكريمة وأردف قائلا: إن المصرف الذي اختارته الواقفة الكريمة وهو المصرف الوقفي للبر والتقوى من خلاله تنعكس محاسن الدين الإسلامي في الوقف وسائر الأعمال التي يحث عليها الشرع الحنيف، فنظراً لاتساع مجالات الخير التي يشترطها الواقفون، كان من الضروري إنشاء مصرف وقفي مستقل يستوعب أوجه البر والتقوى المختلفة. وعبر رئيس قسم الاستثمار عن استمرار استقبال الإدارة العامة للأوقاف لمختلف أنواع الأوقاف سواء العقارية أو النقدية وغيرها فضلا عن تسجيل الوصايا وتوثيقها من خلال مركز خدمة الواقفين. ونوه السيد عبدالله المير إن الجهات المستفيدة من هذه الأوقاف العقارية بحسب رغبة الواقفين الكرام هي المجالات الخيرية العامة وباعتبار هذا المصرف مصرفا أما كما يطلق عليه، فإن الصيغة الوقفية تسمح بالتوجه نحو خيارات متعددة تحت مظلة المصارف الوقفية الخمسة الأخرى من أجل توجيه الريع لأكثر الفئات والشرائح المستحقة للاستفادة من الريع الوقفي. وقد شهدت الإدارة العامة للأوقاف في العام الجاري تسجيل عدة أوقاف عقارية جديدة طبقا لما جاء في تصريح السيد رئيس قسم الاستثمار وفيما يتعلق بالأوقاف الاستثمارية التي تخضع لنظارة الأوقاف تم اتخاذ الإجراءات المطلوبة فيها من نواحي الإدارة والصيانة ومتابعة شيكات الإيجار والريع الناتج عنها، ونوه عن اختصاص الإدارة العامة للأوقاف بتسجيل جميع أنواع الوقف علاوة على الوصايا.